2007/11/07

شركة " اعمار " لا تهتم لمصالح المصريين


كنت اظن ان شركة "اعمار " من الشركات النظيفة

وان لها اسما لا يمكن ان تتخلى عنة وعن نزاهتة

شركة اعمار شركة اماراتية تعمل فى اكثر من دولة

ويثق لها الخبراء فى نزاهتها

وشفافية عقودها مع العملاء

ولكن يبدو ان الحال فى مصر يتغير

فصاحب السمعة الحسنة

لا يريدها فى مصر



وماذنب المواطن المطحون فى مصر
بأن يدفع مبلغا رهيبا زيادة على العقد


من الاخر ومن غير كتر كلام
انا مش عارف اقول اية اساسا فى البلد دى

ادخل على اللينك دا وانت تعرف كل حاجة
ولو مدخلتش
يبقى كأنك مقريتش التدوينة
ونفض لنفسك

http://www.almasry-alyoum.com/article.aspx?ArticleID=82048

7 comments:

عصفور المدينة said...

أخي محمود عندما تكون الأخلاق نابعة من القوانين فإنها تزول بزوال القوانين أما إذا كانت من خشية الله وتقواه فإنها تبقى ببقاء التقوى

ما تزعلش إذا كانت مصر للطيران في موسم العمرة وفجأ في يوم واحد زودت التذكرة 1500 جنيه فيعني هما حيكونوا أرحم بنا من بعضنا وزي ما شفت في الخبر إنهمبيغرموا نتيجة البيئة المصرية فلوس مش معتادة في التخطيط العادي الصحيح بتاع أي شركة فلازم يدوسوا على اللي تحتهم

منى said...

لو الخبر ده صحيح يبقى عادى ماهى كل حاجه عندنا غريبه وكل واحد بيتحكم طالما محدش بيمنعه

Salwa said...

بصراحه تعليق
الأخ عصفور المدينه

أخي محمود عندما تكون الأخلاق نابعة من القوانين فإنها تزول بزوال القوانين أما إذا كانت من خشية الله وتقواه فإنها تبقى ببقاء التقوى

فيه كل ما يمكن أن يقال

وفقك الله أخي

تحياااااااااااتي

محمد عبد المنعم said...

و الله أنا اكتشفت إن فعلا المصريين هم السبب

الأفراد

و حصل قدام عيني في كل شركة أجنبية محترمة اشتغلت فيها- إن المصريين هم اللي بيكونوا السبب في مشاكل من هذا النوع

كلها مشاكل من طراز - عايز أعلا و أتسلق و مرتبي و مركزي يعلا - يبقى لازم أظهر - يبقى لازم أحسس المدير إن أنا خايف على أموال الشركة - يبقى لازم أنصحه لوجه الشيطان إنه يرفع الفلوس الفلانية أو يقلل المرتبات أو البدلات الفلانية ... أو أي حاجة من هذا القبيل

طبعا النتيجة إن المصلحة الفردية تطغى على كل القيم الإسلامية

مافيش إيمان بربنا

لو علموا أن الله هو الرازق
و هو المدبر

و كذلك لو علموا أنه لا يحب الظالمين

و أنه إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار

لو علموا أن متاع الدنيا قليل

....

لكن السؤال: هل الحالة الاقتصادية و السياسية و الأمنية و الاجتماعية و الأخلاقية الموجودة في مصر بشكل متميز عن مثيلاتها في دول العالم الثالث الأخرى ... هل هذه الحالة هي السبب في أن المصريين دونا عن باقي مسلمي العالم الثالث يتمتعون بمثل هذه الدناوة؟

ربنا يهدينا و يصلح حال أمتنا بينا

سى السيد said...

انا قولت الاول قب ما اضغط على اللينك احيك على مدونتك الجميله دى وبعدين ياعم هو فعلا اشمعنا دى اللى عاوزها صح فى البلد
هدخل على الينك ورجعلك

وشوشني said...

انا فتحت بس مش فهمت حاجه خالص

ياريت تشرحلي عشان من الواضح من الكومنتات انه كله فاهم ماعدا انا
يبقا هي حاجه مني

(وش بيضحك).....

mohamed said...

السصلام عليكم
اهنئك على المدونه الجميله
وعلى كلمات الغنيه الجميله
اما بالنسبه لهذة الشركه
صراحة مش لاقى كلام اقول
ولكن احنا نعمل اللى علينا
مهما عملوا بردة مهما كان فيه اضطهاض
معما كان فيه ظلم فن الله هو المنتقم
فما علينا اللى العمل والتوكل على اللذى لا خاب من توكل عليه
اللهم انا ضعفاء فانتقم
تحياتى على البوست وعلى مصريتك النادرة
سلاااااااااام